Wednesday, September 19, 2007

عن الكسكسو في شهر رمضان




من التقاليد المعروفة في بنغازي والمدن الليبية الاخرى أن يوم الجمعة هو يوم وجبة الكسكسو(الكسكسي) على الغذاء لدى اغلب العائلات ويكون عادة كسكسو بالخضرة ولحم الضأن الوطني
في الافراح يكون الكسكسو بالتقلية وهي صلصة شرائح البصل والحمص والزبيب ويقدم يوم الرمي
كسكسو الحوت رائع لكنه غير منتشر اللهم الا لدى عائلات معدودة
للكسكسو رائحة تجلبك من اخر الشارع ، نحن نقول : رائحة نعمة

حين يفوح او يكوى بالسمن والقرفة والزهر عليك ان تعلن ليبيتك الصميمة وتحمد الله
لابأس جدا لو رافقه امسير ومصارين محمرات
في رمضان يعتبره البعض وجبة ثقيلة وداعية لطاسة شاي اخضر وتتكاية
لكن الاشتياق اليه في رمضان بعد ان تمل العين والبطن من الشقاشق والاغتراب الغذائي مثل الاشتياق الى الوطن حين تكون بعيدا
واكله وحيدا دون شربة او شقاشق مصاحبة مغامرة رمضانية رائعة
حين نكور حبات السميد مع الدقيق والماء والملح لنكون حبيبات الكسكسو فنحن نلملم الخير ونجمعه
حين نطهو الكسكسو فنحن نعجل بعودة الغائب
حين نرفع الغطاء عن الكسكاس ونشم بواخ الكسكسو فنحن نزيل ماعلق بأنفسنا من غيرة وشعور التممي
نحن كنا في زمننا الجميل نقول ببساطة وعفوية
كسيكسو ولحيمة عطيني منه لقيمة
نحن نطهو الكسكسو بالقديد وعظام العيد في رأس السنة الهجرية اتقاء للفتاشة التي ستأتي وتفتش بطوننا وحين لاتجده فيها ستضع بدله الاحجار الثقيلة
حين كنا نأكله بلهفة وخوف لم نكن نعترض ولم نتحد الفتاشة لأننا كنا نحب ونحترم عوايدنا وخرافات واحلام عيشنا البسيط الهانئ
قبل ان تدخل علينا المطابخ التجارية التي تقوم نيابة عنا بتجهيز طعام الافراح , كنا نجتمع قبل الفرح ونكسكس كميات كبيرة منه ونجففه فهل استروح احدكم اجمل من رائحته وهو يبوخ ويفوح ويعزل في القصاع؟
هل سيغري ما كتبت ان يشتهي احدكم كسكسو على افطار اليوم؟


افطارا شهيا وصياما مقبولا


ليلى النيهوم

photos credit: Laila Neihoum

اضافة رأيت اهميتها
اول مرة نعرف انهنك كسكسو يندار بالكرموس الاخضر! القصة اني لقيته في موقع اناقة مغربية وهو من المواقع اللي نتابع فيها لما فيها من اذواق وافكار جديدة ومن تعامل طيب بين المشاركات .. حسب المشاركة التي اسهمت به وهي الاخت محبة رسول الله حيث قالت انه كسكسو سوسي شهير ويطلقون عليه بلغتهم "الامازيغية" سكسو بايقوران او تاورمست يعني الكرموس الاخضر قبل ما يطيب حيث يوتخذ من الكرمة وينقص راسه للتخلص من الحليب الحارق اللي ممكن يشلشل الفم وينغسل وينحط في مرقة الكسكسو كيف ما تنحط الخضرة وتقول الاخت صاحبة المساهمة :" نتمنى يعجبكم ولكن بكل صراحة راه الد كسكسو تناكلو هو هادا ديال الكرموس خضر تيجي واااااااااااعر وغير جربوه خصوصا اللي عندو الشجر ديال الكرموس" وفعلا يبدو لذيذ ومش غريبة اللواحد يجربه خصوصا توا موسم الكرموس ومازال نصه ما طابش ... اخرى لاحظت ان المغاربة كيفنا نحنا عرب بنغازي يقولوا كسكسو المهم اهو رمضان عالابواب وشهية التجريب واردة والواحد مش خاسر حاجة
كل سنة وانتم طيبين 

8 comments:

Anonymous said...

شكرا ليلى على هذه الوصفات الدسمة والتي تتشابه الى حد كبير مع العادات المغربية
شهية طيبة
رشيد ايساري
المغرب

ليلى said...

بالطبع ولقد اسمتعت كثيرا بكرم ضيافتكم وطقوسكم الجميلة في تقديم الطعام كم كانت مائدتكم عامرة ومشهية
تسر العين اولا
بلدكم جميل بهرتني انذاك المناظر الطبيعية .. احتفظ بملف صور كامل لزيارتي وللايام الاستثنائية في المعهد العالي للصحافة رفقة زميلاتي الصحافيات المغاربيات
طيلة اسبوعي الدورة
ولا انسى ان الفضل يعود لكم في التعريف بالمدونات ومن ثم انشاء مدونتي هذه ولا ادري عن زميلاتي ان كن يحتفظن بمدوناتهن فلم يعد يصلني منهن شي غير تحايا ومباركات الاعياد بين الحين والاخر

خلود الفلاح said...

شكرا لهذه الوجبة الرمضانية الشهية
فعلا ملينا من الشقاشق ، اشتهي الان صحن المصارين مع المصير
رغم عدم معرفتي بالمكونات الغذائية التي تدخل في طهي المصارين الا انني اتمنى اليوم اكلة ليبية لذيذة.

Anonymous said...

Unfortunately, our new generation is able to eat this delicious dish but unable to cook it.

Amal libya said...

ما أصعب الغربة أشتقت لبنغازي .. ليلى أثرتي بقلبي أوجاع الشوق و الحنين .. 14 عاما من الغربة ولكن هل تصدقين عندما قرأت ما كتبتيه عن تحضير الكسكس قبل الفرح وعن إجتماع نساء العائلة و الاصدقاء لصنع تلك الكميات الضخمة من الكسكس للفرح صدقيني قد شممت تلك الرائحة التي تتحدثين عنها بهذه اللحظات .. ياااااااه يا ليلى ماذا فعلت بي ...
شكرا أيتها الطيبة .. صح فطورك و كل عام و الجميع بخير .. أختك المغتربة

laila neihoum said...

طبعا خلود مش بعدها هلبت من حوشكم جاية لحلواني الجود ومحل الفواح شميت نعمة الكسكسو فايحة في شارعكم بس ما كانش في فوحة عصبان ؟ شن صار ! مع ان مقابلكم دكان خضرة وفي جزار في الشوكة .. ما صارش من التحشيشة عالعصبان والمصير؟ ولا يهمك حنديروه في يوم رميك وصباحيتك
الف مبروك خطوبتك انت وناصرالدعيسي
عقبال دستة من الصحافيين والشاعرات

laila neihoum said...

Mr Anonymous
U r ri8 the new Generation as u said
So lets hope the best 4 them the way they like

laila neihoum said...

امال ليبيا
نحن نقول
ما لك في الغرب صابات على هلك يا عين عاودي
ونقول
صيور الغريب لبلاده
وربي يرجعك ويبل شوقك
وتشبعي كسكسو في افراح هلك