Wednesday, May 27, 2009

عن الاشجار حين تئن واقفة وحين تُجتث صابرة

Moreton Bay Fig - San Diego

هذه شجرة عتيقة كبيرة شامخة
عمرها مئات لحتى وُضعت اسلاك معدنية داعمة في فروعها وجذعها
لتشمخ اكثر ولتعمر اطول
وهي شجرة محاطة بسياج كبير وواسع ليس لحمايتها بل لحماية جذورها الممتدة بعيدا
بعد الزمن الذي زرعت حينه
ابعد من زارعيها وقد ثواهم الثرى منذ زمن وسيثوي غيرهم
وستبقي هي
مُعتني بها
محترمة
مبجلة
لها الرعاية والاولوية
فهي تعني الكثير وهي اهم من الكثيرين
ليس لعدم اهميتهم
بل لشدة اهميتهم
فحين تحترم شجرة لا حول لها ولا قوة لها امام جبروت بلدوزر
او شراسة منشار
وعقلية حطاب
فأن احترام الانسان سيكون وارد ضمن البنود
ويخطر على البال
تصوروا
وليس مردوفا في دهاليز اللامبالاة
وقانون الفكرنة واللافكرنة
وفي سراديب القسوة
والظلم

Environmental - The value of big tree
وان كنت لا تعاني من عرض لين في المشاعر الانسانية
ومن فوبيا المشاعر الحانية على البيئة بما فيها من انسان وحيوان ونبات
بالامكان تقريب المسألة لعقلك المستقل في اعوجاجه عن طريق عملية حسابية يدخل الربح
ويحلو عد المكاسب المالية فيها
لعل لعابك يسيل
ولعل نبض ما في ضميرك الميت ينصعق ويوقض ما مات وخمد
فهذه الحطبة في مفهومك البري
تساوي المال
اتصدق
!
!
فهل تكفي مناورة كهذه ان تجعلك تهتم بها
وان تسهو عن ارسال التتار ليقلمونها بطريقتهم التي تعلموها في مدرسة اجتثاث مخلوقات الله دونما سبب
اللهم لأسباب يعلمونها ولا نعلمها
هل يجعلك ذلك تحن
وتلين
!
!
!
لماذا يراودني شك مقيت
!
!

17 comments:

ابوليلى said...

ذات مرة تمنى الشاعر محمود درويش ان يكون طائرا يحط فوق شجرة..لماذا؟؟ ليجعل منها وطنه..وقد سماها الحكيمة الفاتنة ذلك لانها تضفي الهواء النقي وتشعر الانسان بقيمة الحياة ولكن ..وكما قلت انت يراودك الشك سيدتي وهو انفعال سليم وعقلاني في قلب هذا الركام ..ومن حقك ان تفعلي .لان الاحلام ليست على القدر الذي نريد!!!..وانت سيدة العارفين ..واعرف انا ايضا انحيازاتك للبيئة..ويروادك الشك ايضا لانك تعرفين. فالاسهل ان تسعى بين الناس بدون معرفة...واصعب ما في الامر ان تعرف ما لايُعرف!!!..سعدت باسلوبك الادبي الجميل والمُعتاد ، نقرأ نصا ونستمتع به ولابأس من ان لاتنتظري اكثر من هذا فلابد انك قد تعودت...كوني بخير.

abaalhasan said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أختي الفاضلة : ليلى ...

"عن الاشجار حين تئن واقفة ، وحين تُجتث صابرة"...


بمنطقة الجغبوب أشجار النخيل المتحجر منذ آلالاف السنين ...
وهذة نخلة الجغبوب (ركز علي أعلي الجذع كيف رسم حلقة ( عند مكان البلح) .

http://thumbs.bc.jncdn.com/0e9c48e533896638c460830da6ee6b1b_lm.jpg

may said...

السلام عليكم

سيدتى الفاضلة المبدعة دائما

فهي تعني الكثير وهي اهم من الكثيرين
ليس لعدم اهميتهم
بل لشدة اهميتهم

اعجبنى جدا هذا التعبير

واعتقد انى ساكتفى به

ميوووش

محلبية said...

اختي ليلى،

عجبني الموضوع اللي كله رقة. لكني لمحت مسحة مرارة، اكيد سمعتي على شجرنا اللي نتفوه. ما تزعليش واجد، راهو مهولين المواضيع.
خلينا من دوة القسوة و الظلم.
فعلاً موضوع جميل و موسيقي و لحنه عجبني...

معليش انفكر في الالحان و الآلات الموسيقية واجد

سلميلي على الجميع

naohama said...

ازدحمت هذه التدوينة في ذهني وانا اقف عند هذه الشجرة العملاقة العتيقة وهي اكثر صحة وحيوية من كل الاشجار هناك
وكنت في زيارتي تألمت لما حل بشجر شارع الاعلام - ذلك الشارع المميز به
والاشجار العتيقة القديمة في حديقة وسط البلاد
واشجار اخرى بعثت لي صديقاتي صورها مجروفة بلا حول ولاقوة امام عته بلدوزر جاهل
ولا حول ولا قوة اللا بالله
اذا كنا تربينا ان نستأذن الشجرة ونطلب سماحها حين نقطع منها فرعا اشتهيناه لمزهرية
فحجم الالم يكون مضاعفا حين نرى الاشجار الشامخة قد اصبحت من ذوي الاحتياجات او في حكم العدم
!!!!

naohama said...

وعليكم السلام ورحمة الله
شكرا اخي ابا الحسن
لكن الرابط لم يفتح
!
رأيت الكثير من الاشجار المتحجرة في صحراءنا الشاسعة لبقايا غابات كانت تضم حضارات بادت لأسباب غامضة ولعلنا سنُباد مثلها لو بقينا على هذه العجرفة الغبية في التعامل مع البيئة

naohama said...

شكرا ميوش
يعجبني من يفهم ما اكتب ومن يتذوقه
عزيزتي لا ادري مالذي يحدث في مدونتك ومدونة العزيزة نسيم فكلما اردت التعليق على تدويناتكن الرائعة تغلق المدونة او كل نقرة حرف تحيلني الى مواقع دعائية
ارجو الانتباه لهذا الخلل
حتى اتابعكما كما اعتدت

naohama said...

محلبية يا اخي العزيز
مش دوة نتفوه
خطر علي قريبنا اللي قاعد حذايا قالي انه مرة نتف دجاجة وهي حية لما كان طفل وفي طريقه للاعجاب بالحياة الحيوانية اللي قاداته للطب البيطري مش راكبة عليه بكل
خصوصا مع فرساتشي
عموما باهي اللي عجبك الموضوه يا زول
والحن اللي فيه مستمد من الم يغلي من حال الشجر المنتف
لو كان خاطرله مانبت غادي بكل
واللحن ايضا مستمد من هضك البيانو
تي قولي "الِترمايت" اللي ف يديك لقيتها فيه
مسوس يعني
اما يا صبرك
يصير منك فعلا
"مانول مان -
مفيش رحاة جديدة
؟
لو كان نحصلها نتبرع بالالماس اللي فيها لحدائق مدينتي الصلوعة
:(

abaalhasan said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أختي الفاضلة : ليلى ...

http://www.jeeran.com/old/photos/2524017/نخلة الجغبوب/?lang=a


http://www.jeeran.com/old/photos/2524354/نخلة الجغبوب 1/?lang=a

ودمتم في حفظ الله ورعايته

may said...

السلام عليكم

سيدتى الفاضلة

الشكر لك

ولكن ان تغلق مدونتى عندما تقفين بابها هذا ما نزعجت منه فعلا

ليلى ربى ما يحرمنى منك

وان شاء الله حنحاول نشوف الخلل وين

شكرا لمتبعتك وبارك الله فيك

وخيتك ميووش

may said...

للوش

نسيت نقولك حاجة ...

حاولى تخشى لمدونتى بمتصفح تانى

منى الف سلام

abaalhasan said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أختي الفاضلة : ليلى

الرابط ... نخلة الجغبوب ..

رفعته ... ولكن يمكن هناك خلال ما .. لا أدري ...

http://tobruk.maktoobblog.com/files/2009/05/d986d8aed984d8a9-d8a7d984d8acd8bad8a8d988d8a8-11.jpg

معذرة على الصورة !!! هكذا وصلتني ...

والسلام ... أبا الحسن

Αρετή Κυρηνεία said...

ليحترموا البشر فقط ، وسيتم بعدها معاملة الشجر والطبيعة برحمة ، لاسف الشديد عندما أقارن بين ما كتبه المؤرخين الكلاسيكيين امثال هيرودوت وديودورس عن بلادنا ، وما تغنت به الاساطير الاغريقية والشعراء الرومان عن طبيعتنا وما فيها من نباتات نادرة وشافية اشعر بحزن عميق جدااا ، لما حل بها حتى سنوات الاربعينات والخمسينات ، كان بالجبل الاخضر غطاء نباتى كثيف ، مرة اصطحبنى بابا رحمه الله فى جولة على اقدامنا فى منطقة غاية فى الجمال اخصب منطقة بالجبل الاخضر وربما فى شمال افريقيا اسمها عين مارا ، كنا نقوم باعادة قراءة نصوص كلاسيكية لهيرودت وسونسيوس القورينى ، ونقارن بين الاوصاف اكتشافنا ان الغطاء النباتى للمنطقة تعرض للتدمير والتخريب فى خلال خمسة واربعين سنة فقط يمكن بابا رحمه الله يتذكر عن وجود مساحات اكبر من الغابات والبناتات الحرشية ...والله خسارة ... اشعر بانك اخت ديمترا ربة الزراعة والطبيعة من كانت ستئن لو شهدت على عصرنا المتوحش ...مودة بارتفاع سيدى الحمرى ، اعلى منطقة فى الجبل

naohama said...

شكرا اخي ابا الحسن
جميلة نخلة الجغبوب
شكرا للمتابعة وللصورة
وشكرا لمدونتك النشطة التي تمدنا باخر الاخبار الطبية والتغذوية
وفقك الله

naohama said...

العزيزة ياسو
دائما تلفتني تعليقاتك
واسلوبك الزجل الذي يعكس ثقافة تاريخية آثارية عميقة
وآه من عين مارة كان جد امي المرحوم - فرج المبروك بن سعود - حسب ما كان تحكيه جدتي رحمها الله - ابنته - امامي عنه - كان متصرف عين مارة او شيئ من هذا القبيل -رحمه الله
وكنت اسمع منها كثيرا عنه وعن تلك الايام الخوالي الرائعات في عين مارة
وما سمعته من اناس اخرين
والان منك ايتها الفاضلة
ولقد تم وعدي برحلة الى درنة ولن افوت تتكاية على عين مارة - يسخر الله


مودة بارتفاع سيدى الحمرى ، اعلى منطقة فى الجبل


اعجبتني كثيرا هذه الجملة ايتها البليغة

في انتظار ما وعدتني به من بحر قاريونس الذي افتقد
سلام عليك
وعلى الجبل الاشم الباقي

abdullah SH said...

لعلنا عندما نمر أمام هكذا اشجار اول شىء يتبادر الى ذهنى " يا ليتها تتكلم " لماذا حتى تخبرنا ولو القليل من عمرها الكبير وهيا واقفة مر من مر امامها ووقف من وقف عندها ورأت هذا وذاكـ ولكن مع هذا ظلت صابرة واقفة ان بكت تساقطت اوراقها وان ابتسمت اخضرت اوراقها ...

قفلة للنوهمة " لم أتفاجأ حين عرض الاستاذ احمد الترهونى فى فقرة هيا نصور ضمن برنامج صباح الخير او جماهيرية صورتك الجميلة لقطرة الماء

ننتظر جديد التدوينات المفضلة عندى " معرض النوهمة "

حفظكـ الله اخيتى

ســـلام

naohama said...

شكرا اخي عبدالله انك ذكرتني
دائما احاول ان يكون معرض نوهمة في موعده الذي قررته له ولا يحدث
وهو كل يوم 26 من كل شهر وهاقد مر اكثر من شهر ولم اعلق صوري على جدران مدونتي
اما عن عرض صورتي في صباح الخير فقد فاجئني الكثيرون بمكالمات يقولون فيها انهم رأوالقطتي في البرنامج
سعيدة انا وممتنة للجميع
كن على مرور